الثلاثاء، 15 مارس، 2011

الكنيسة الكاثوليكية: كوبا تطلق سراح 10 معتقلين سياسيين آخرين

إلياس بيسيت أحد المعتقلين المفرج عنهم من كوبا

أعلنت الكنيسة الكاثوليكية أن الحكومة الكوبية أطلقت سراح 10 معتقلين سياسيين آخرين تعتزم نفيهم في أسبانيا.
ومن بين المعتقلين المطلق سراحهم إلياس بيسيت، الذي اعتقل عام 2003 مع 74 ناشطا معارضا آخر وتلقى حكما بالسجن 25 عاما. وكانت الإجراءات الصارمة التي اتخذت ضد هؤلاء قد دفعت الاتحاد الأوروبي لتوقيع عقوبات ضد كوبا.

وجاء إعلان إطلاق سراح هؤلاء أمس السبت بالتوقيت المحلي، في اليوم ذاته الذي أصدرت فيه محكمة كوبية حكما بالسجن 15 عاما، بحق المقاول الأمريكي آلان جروس، لإدانته بمزاولة أنشطة تخريبية ضد الحكومة.

وخلصت المحكمة إلى أن جروس (61 عاما)، وهو مقاول بشركة تعمل لحساب وزارة الخارجية الأمريكية، قام بتوزيع معدات اتصالات بالأقمار الصناعية، بما يخالف القوانين في تلك الجزيرة الكاريبية.

وقالت المحكمة إن جروس أنشأ شبكة سرية للدخول على الإنترنت بهدف مساعدة جماعات المعارضة على تنظيم أنفسهم ضد حكومة الرئيس راؤول كاسترو، مشيرة إلى أن تصرفاته انتهكت "السلامة الإقليمية للدولة".

وأدانت الحكومة الأمريكية الحكم الصادر بحق مواطنها.

وقال أسقف هافانا أورلاندو ماركيز، إنه بعد إطلاق سراح المعتقلين العشرة، يكون قد أطلق سراح 94 شخصا من المعتقلين السياسيين. وجرى ترحيل أغلب هؤلاء المطلق سراحهم إلى أسبانيا مع أسرهم. ولعبت الكنيسة الكاثوليكية دورا بارزا في التفاوض من أجل إطلاق سراح هؤلاء الناشطين.



  • Home
  • ليست هناك تعليقات:

    إرسال تعليق